في العالم

في عام 1998، غادر المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه قصر باكينجھام مختتماً زيارة رسمية للمملكة المتحدة دامت أربعة أيام وكان في وداعه كل من الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا وزوجھا الأمير فيليب 

شارك هذا المحتوي